Buy Makeup Geek products!

Friday, 20 April 2007

عندما عرفتك

بعد أن أتهمني المدونون بالكآبة والحزن أصبح من واجبي تبريء ساحتي من هذه التهم الموجهة إلي وعرض مساحة من الفرح والحب كي يروا الجانب الآخر من عروس المستقبل.. ولأنني كنت سابقاً أكتب كثيراً عن الحب فسأعرض هذه الكلمات التي كتبتها منذ سنوات تعدت الخمس إلا أنها كانت ولازالت تحتل في نفسي مساحة كبيرة ومنزلة خاصة أتمنى ان تشاركوني بها..



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



(اضغط هنا للاستماع إلى الموسيقى)





عندما عرفتك..
لم أكن أعرف أنها..
نهاية حريتي..
لم أكن أعلم..
بأنك ستمتلك فكري..
وتغزو أحلامي.. ♥






عندما عرفتك..
استيقظ في صدري شعور غريب..
خفق قلبي.. ♥
وقطع صمته الرهيب..





عندما عرفتك..
علمتني أبجدية الحب..
أسمعتني خفقات القلب.. ♥
وملكت مني اللب..





عندما عرفتك..
أصبحت لا أقوى فراقك..
أهيم بعشقك..
وأجن بكلماتك.. ♥





عندما عرفتك..
تركت دنياي..
وعشت بدنياك..
نسيت أحلامي..
وعشقت آمالك♥..





عندما عرفتك..
سلمتك قلبي.. ♥
وأخبرتك..
بأنني أحبك ♥..

19 comments:

The Groom said...


لست أدري من قال أنك صاحبة كآبة

ولست أدري أيضا من قال أنك تعزفين الحزن على الربابة

لو ما كتبت غير هذا لكفاك منه الكتابة

تحياتي لك من ماناساس

Just a Reader said...

الكآبة والحزن دول أحاسيس بتعدي علي كل الناس بس أكيد محدش بيحبهم يطولوا لأننا منقدرش نكمل حياتنا كده.
ربنا يبعدهم عنك وعن الناس جميعا إن شاء الله.
كتاباتك جميلة وعايزين زيها كتير بس اليومين دول مش من خمس سنين :)
ربنا يسعدك

bassam said...

من قال ان القلب لا يحزن!
القلب معرض لمواجهه حالات عديده يمر بها المرء طيلة فترة حياته
ولكنه قد يمر في حاله مميزة وغريبه وهي حالة الحب

كم لذيذ هو طعم الحب!
يجعل المرء يعيش في حاله من السعادة والشوق والوله والغموض في آن واحد

شعور جميل يتملك المرء بحيث لا تكاد تتملكه الارض من كبره
فيصعد به وبأفكاره للسماء حيث تحتضنه تلك الغيوم البيضاء

"كلمات ليست كالكلمات" كما قالت السيده ماجده الرومي

عندما عرفتك..
سلمتك قلبي..
وأخبرتك..
بأنني أحبك ..

بالفعل الحب تقييد للقلب وللعقل!
لايكاد ينفك المرء يستمر بالتفكير في المحبوب طيلة فترة الحب
ولكن هل يستمر هذا الشعور الجميل لوقت طويل؟
للاسف لااظن ذلك لان الحب بحاجة ماسه للصيانه بين فترة واخرى
وبحاجة لاشعال تلك الشراره الصغيره ليتوهج بها شعورنا بالحب مره اخرى

اخيرا...
لا استطيع ان اصف هذه الكلمات باقل من كلمة رائعة
رائعه بروعه صاحبتها التي كتبت هذه الكلمات

بوست جميل اعجبني ككل التنسيق والموسيقى والصوره بالذات
جعل الله ايامك كلها حب وسعادة
بنتظار جميلك القادم..

تحياتي,,,

سندباد said...

أختي الفاضلة

بين قوسين, أنا لم أحدف تعليقي على البوست السابق, فقط عدلته. فلا داعي للعتاب و إن كان لابد, فخليه على
مدونتي أحسن
:)))

يحكى أن السينما المصرية أنجبت ممثلا قديرا و فريدا كان إسمه محمود المليجي. هذا الممثل من كثر ما إنغمس فقط في أداء أدوار الشر لقب بالفنان الشرير ومبدع مدرسة الشر في السينما العربية. إلا أن جاء يوم وقرر المخرج يوسف شاهين أن يسند له دور مختلف تماما في فيلم الأرض - دور محمد أبو سويلم-. بلغ محمود المليجى في هذا الفيلم اعلى درجات التفوق وإكتشفنا فيه حسا فنيا من نوع أخر لدرجة ان النقاد اعتبروه انطونى كوين الشرق

فالشكر للمخرج يوسف شاهين

و يحكى أن مدوِنة مبدعة ملئت محبرتها دموعا و إختصت في كتابة الحزن حتى لقبت بالمدوِنة الحزينة. إلا أن دفعها تدمر بعض الزوار المتطفلين أن تخرج من مدرسة الحزن فتكتب كلمات عذبة تفوح رومانسية و روعة في الأحساس إكتشفنا من خلالها إنسانة رقيقة مختلفة تماما

فالشكر هنا لمين بقه؟

....قولي إنت
:)))

لك إحترامي وتحياتي

Bride Zone said...

اهلا وسهلا بالعريس قروم :)
رسمت على وجهي ابتسامة عندما قرأت تشجيعك الجميل.. أشكرك من الأعماق على حضورك ورقة كلماتك..
تحياتي من الرفاع :))

ـــــــــــــــــــــــــــ

مجرد قارئ..
الله يبعد الحزن عني وعنك وعن جميع المسلمين يارب..
أما بالنسبة للكتابات الغزلية فقد توقفت عن كتابتها منذ خمس سنوات.. ولم يعد قلمي يكتب باسم الحب مذ ذاك العهد.. كما أن هذا النوع من الكتابة لا ينتمي إلى موضوع المدونة الأساسي لذلك فأنا لا أعرضه هنا.. وأكتفي بالمقالات أو المذكرات فقط..
شكرا لحضورك المبهج..
ألف تحية..

ــــــــــــــــــــــــــ

العزيز بسام
لا أدري متى ستبشرنا بافتتاح البلوق الخاص بك فمن ردودك ألمس مقدرة رقيقة على الوصف والكتابة.. وأود اثبات حدسي برؤية البلوق وقرائته..

أما ما قلته عن الحب فقيل عنه بأنه نبته لا تكبر إلا إذا تعهدتها بالرعاية وإذا ما أهملت فإنها تذبل وتموت إلى غير رجعة...
فإن رعيتها حق رعايتها أينعت وأثمرت وأدخلت البهجة على قلبك وأحسست بنكهة الحب الجميلة التي لا تضاهيها أي نكهة أخرى..
أسعدني أن تنسيق البوست أعجبك..
لك مني كل مودة واحترام..

ـــــــــــــــــــــــــ

العزيز سندباد..
بين قوسين العتب يكون في موضعه ولحظته ولست أرى أن ينقل إلى مكان آخر.. :)

نجي بقى للنقطة التانية بتاعة المليجي :)
الكلمات كتبت منذ خمس سنين خلت إن لم يكن أكثر.. فقد كنت في بداية عقدي الثاني أكتب عن الحب وللحب.. وكنت نادراً ما أخرج من هذا الإطار.. سواء بوتر حزين أو مليء بالفرح.. إلا أنني ومع بلوغي نهاية العشرينات واقترابي من وداعها اصطبغت كتاباتي بلون آخر.. فلم تعد تذكر الحب.. بل بدأت تنضج وترى الحياة من منظور آخر.. وزاد حزنها مع اقتراب العقد الثالث حتى اختفت لغة الفرح بين سطوري.. وإن كنت لازلت أمارسها في حياتي اليومية..

كنت أنتظر مرورك لأبدأ بالرد على باقي الردود ولأثبت لك أن لغة الحزن تكون عادة ملجأ للكثيرين خلافاً للفرح الذي بات عملة نادرة الوجود ولم يعد له الكثير من المشجعين في هذا الزمن..

أعطر التحايا مع كل المودة..

عبدالله said...

عندما عرفتك..
لم أكن أعرف أنها.. نهاية حريتي
من الكلمات الجميله الي سمعتها فعلا عن الحب ده بيدل علي احساسك العالي بالرومانسيه في العالم ده
دي اول زياره لي هنا وسعيد اني اشوف اول بوست مش حزين لسه هتفرج علي باقي البوستات

تحياتي لكي من الدمام
:)

Anonymous said...

صباح النور عروس المستقبل

كيف الحال؟

أنا عن نفسي لست أرى في كتابتك أي نوع من الحزن بالعكس تعجبني كتابتك هادئة ,سلسة وفيها الكثير من الواقعية

كنت قد زرت مدونتك مند مدة طويلة,أتذكرين؟, وتعلقت بعذوبة الكلمة فيها وداومت على زيارتها دون أن أضع ردود,كسول أنا, ولكن اليوم إستوقفني هذا البوست الجميل فقررت أن أحييك

برافووو

بالمناسبة أخبارك مشاريعك الحالية إيه؟
أصل كتابتك الأخيرة, كما قلت, هي من وحي الماضي القريب

عارف سؤالي تلقائي أكثر من اللزوم..دا سبب إني ما بكتبش ردود

:)))))

الأسطه عبدو المشاكس

Bride Zone said...

أتشرف بوجودك يا عبدالله ويسعدني أن البوست عجبك..
واحنا جيران لازم تبقى تمر علينا بين فترة وفترة...
بيتك ومطرحك :)
ألف تحية من الرفاع الأبية :)

ـــــــــــــــــــــــــــ

والله ياسطى عبدو انا طول الوقت اللي فات وانا فاكرة ان الاسطة عبدو هو نفسه سندباد! بس معلش انا اعتذر عن سوء الفهم هذا..
وحقك علي :)
أما بالنسبة لسؤالك عن مشاريعي الحالية فلا مشاريع لدي بتاتاً هذا إن كنت تقصد مشاريع الزواج.. كما أن البوست ليس من الماضي القريب جداً فمنذ خمس سنين مضت كنت في بداية العشرينات وها أنا أتجه إلى نهايتها الآن..
أتمنى أن تتحفني دوماً بردودك واترك الكسل عنك جانباً فأنا أحب أن اسمع أراء الآخرين سلباً وإيجاباً واتعلم منهم مالم أتعلمه بعد في هذه الحياة..
أشكرك من القلب على تواجدك اليوم لقد أفرحني ردك كثيراً..
دمت بسعادة..

david santos said...

Thanks for you work and have a good weekend

tunisiendoctor said...

WAW kthirrr 7elouu

سندباد said...

مساء الخير

يعني بتغيري في البيت والديكور يمكن نتوه عن عنوانك

ما تخافيش, إحنا وراك وراك
:)))

مبروك الحلة الجديدة والجميلة لمدونتك

عقبال حاجات ثانية

تصبحي على خير

khaled said...

موش ممكن ايه الكلمات دى يا بنتى


بصى انا عايز اجى اتقدملك
:]

Bride Zone said...

عارف يا سندباد لو كنت تهت عن مدونتي كنت حاجي لحد عندك واجيبك.. دي المدونة من غيرك... سلطة :))

ويا سيدي الله يبارك فيك و عقبال الحاجات التانية اللي ببالي يارب :)

ـــــــــــــــــــــــــــ

تتقدم لي مرة وحدة؟ :)
طب يا سيدي ربنا يكرمك ببنت حلال تجي على مزاجك كده قول آمين :)

Anonymous said...

سؤال لو سمحتي

كلام أخينا خالد خوفني

انا شايف فيك بنت الحلال ,و انا بي اخطبج ها الحين,ايش أسوي؟

كل الإحترام لك

Bride Zone said...

DAVID SANTOS..
thanx for passing by :)
ـــــــــــــــــــــــــ

Dr..
بقى لك زمان ما شرفتنا بالمدونة ما تبقاش تغيب بقى :) والاحلى بالموضوع مرورك :))
ــــــــــــــــــــــــــ

اخ مجهول..
شكرا على عرضك رغم عدم معرفتك بي او معرفتي بك!

barbie girl said...

تحفة تحفة تحفة تحفة تحفة

بجد عجبتنى مووووووت

وان شاء الله مش هتكون اخر زيارة ليا هنا

Bride Zone said...

انستي وشرفتي يا ست باربي..
بيتك ومطرحك يا حبيبتي :)

الف تحية..

ayan said...

الحزن دا شئ طبيعى فى عالمنا دلوقت
بس الشطارة تتخلصى من احزانك زاى ؟؟ صلاح جاهين بيقول
صلاح جاهين بيقول
يا عندليب ما تخافش من غنوتك قول شكوتك واحكي على بلوتك الغنوة مش ح تموتك انما ...كتم الغنا هو اللى حيموتك
لازم حياتنا تكون فى فى ارتفاعات وانخفاضات مش معقولة تكون خط مستقيم ابدا

Bride Zone said...

البوست ده بالذات يا ايان المفروض انه فرايحي :)
هو خلاك تحزن؟
عالعموم فكرة الخط المستقيم صحيحة جدا

شكراً لمرورك