Buy Makeup Geek products!

Thursday, 17 May 2007

لماذا لم أتزوج حتى الآن - 1

تكرر هذا السؤال على مسمعي كثيراً حتى مللت سماعه.. كثيرون يودون معرفة السبب.. البعض يعقب سؤاله هذا.. هل انتي من يرفض من يتقدم لخطبتك..؟ وكان وجود خطاب أمر مسلم به.. علاوة على طلب البعض مني أن أكتب قصص المتاعيس الذين تقدموا لي.. وها أنذا استجيب لرغباتهم..
كنت في العشرين من عمري عندما طرق بابي أول طارق.. طالبة جامعية في عامي الثالث.. لم أكن قد أكملت دراستي الجامعية بعد.. أذكر تماماً أن والدتي فاتحتني بالموضوع بعد امتحانات الفصل الأول مباشرة.. حرصاً منها على ألا يكون التفكير في هذا الموضوع عائقاً في التركيز بمذاكرتي..
كان الخطيب شاباً يكبرني بخمس سنوات.. شاب ملتزم كما عرفت.. مدرس لمادة التربية الاسلامية.. وهو أيضاً أحد أقربائي الذين لم ألتقي بهم أولاً لأن صلة القرابة بعيدة نوعاً ما وثانياً بحكم كونه رجلاً لا يجب أن يختلط بمجتمع النساء..
لم أكن أخطط للزواج بهذه المرحلة العمرية فقد كنت أراني صغيرة على مثل هذه المسئولية ولكن تشجيع والدتي جعلني أعاود التفكير في الأمر.. وكم كانت تخبرني أنه يلح ويصر على معرفة رأيي في الموضوع عن طريق اخته التي كانت هي من فاتح والدتي بالأمر..
طلبت أنا من والدتي أن تخبره عن طموحي المستقبلي في مجال العمل في القطاع الخاص.. كونه مدرساً يعني أن ساعات دوامه الرسمي وعطلاته لا تتفق مع ساعات عمل وعطلات أي موظف في أي وظيفة أخرى سوى التدريس.. وأنا لا رغبة لي بتاتاً بهذا النوع من العمل.. فهل سيوافق على مثل هذا الوضع الذي يعتبره بعض الرجال معوقاً للحياة الزوجية..؟ أتاني الرد مع أخته أنه يفضل مهنة التدريس ولكنه لا يمانع إن لم تكن زوجته موظفة.. فارتاح خاطري لهذا الموضوع على الأقل هو متفهم..
طلبت رؤية صورة له.. أحضروها لي.. لا أعلم لم لم يكن الأمر مريحاً لي منذ البداية.. اختلقت جميع أشكال العيوب به.. ولكنها لم تكن منطقية.. كنت فقط أحاول إنهاء الموضوع بأي شكل من الأشكال..
أتى اليوم الذي جاء به إلى زيارة والدي ليراني وأراه رؤى العين.. رفضت أن أخرج إليه فأخبرني والدي أن الأمر لم يعد اختيارياً.. انتظرت على أحر من الجمر حتى يأتي والدي لينهي هذه اللحظات العصيبة.. ولكنني فوجئت به ينهي المقابلة دون أن يراني وأراه..! علمت أن أمراَ ما قد حدث.. قال والدي أنه فاتحه بموضوع الوظيفة مرة أخرى ففوجئ بالشاب يقول أنه أعتقد بأنه يستطيع اقناعي بمهنة التدريس ولم يكن يعلم أنني أصر على عدم رغبتي بها لذلك فهو سيعيد التفكير بالموضوع مرة أخرى..!!!
أحسست بالإهانة في تلك اللحظات.. كل هذا الاصرار.. وكل هذا الإلحاح.. وتأكدي من هذه النقطة بالذات.. وحضوره إلى المنزل.. ومن ثم يقول بأنه سيفكر..! رفضت الموضوع لحظتها برمته.. وجاء رفضه هو الآخر بعدها بأيام.. قال أن هذا الوضع لا يعجبه وأنه لا يستطيع احتماله.. اتصلت اخته بعد ذلك لتعتذر عن سوء تعامل أخيها ولكن بعد فوات الأوان..
كانت الأيام بعدها عصيبة.. الاحساس بالرفض لم يكن سهلاً.. وممن؟ من شخص لم يكن لدي القبول له والاقتناع به إلى الحد المطلوب.. ولكنني تجاوزت تلك المرحلة مع مرور الوقت..
بعد أشهر دعينا لحضور حفل زفافه على أخرى بحكم كونه قريباً لي.. لم أذهب بالطبع.. ولكن أهلي حضروا الزفاف.. ثم بعدها بسنوات شاءت الأقدار أن أراه وجهاً لوجه للمرة الأولى.. أين..؟ كنا معنا في حافلة واحدة متجهين لأداء مناسك العمرة.. كانت معه زوجته وطفلته التي سماها باسمي صدفة.. خواطر كثيرة مرت بخاطري في تلك الساعات الطويلة التي جمعتنا في بقعة واحدة.. كان من الممكن أن تكون تلك طفلتي وهذا زوجي.. لكنني حمدت الله أنني لم أتزوج به.. لماذا؟ أحسست أن شخصياتنا مختلفة مما رأيته أمامي ومن معرفتي بزوجته.. ولأنني أؤمن تماماً أن كل منا سيأخذ نصيبه المقدر له في هذه الدنيا..
هكذا انتهت فصول أول قصة من هذه السلسلة.. القصة التي علمت بعدها أنني أصبحت أنثى مرغوبة ناضجة بلغت سن
الزواج.. هذه القصة التي لم تنته فصولها بعد أو ربما انتهت ولكن الأمل يبقيها حية في ذاكرتي حتى اشعار آخر..

9 comments:

The Groom said...


مممممممم

سؤال سخيف يتكرر كثيرا

كنت لسه قاري بوست كمان عن نفس الموضوع

لو كان الأمر بيد البنت طبعا ما ظلت بدون زواج لكنها حكمة الله وارادته

حلوة المتاعيس اللي بيتقدمولك دي

لست أدري لماذا يحجر الرجل على زوجته في طبيعة وظيفتها؟ هل ليس من حقها ان تختار الاصلح لها؟ غريب جدا هذا الموضوع

ليس لك الحق في الاحساس بالهانة بشكل مبالغ فيه لكنه بالتأكيد مخطيء تماما في أن يأتي بيتكم برجليه ليقول لا أريدها لكنها ليست اهانة لك كل ماهنالك انه اخطأ في الأسلوب

قدر الله سبحانه وتعالى أن تريه في الوقت المناسب كي تعلمي حسن تدبير الخلاق لك

رزقك الله الجنة

شكرا على القصة الجميلة

مستنيين قصة واحد متعوس بجد المرة الجاية

تحياتي لك من ماناساس البلد

Just a Reader said...

لو الناس بس تفكر لمده 15 ثانية قبل ما تسأل السؤال ده كانت وصلت للإجابة لوحدها!

طبعا قدر الله وما شاء الله فعل بس فعلا موضوع عدم توافق مواعيد الشغل ده كان هيسببلك مشكلة لأنك كنتي هتحسي إنك مقصرة في واجبك ومسئولياتك نحو زوجك.

مش قادرة أفهم إلى الآن ليه ساعات بنبقى موافقين على ناس على مضض وفي الآخر ممكن يجي الرفض منهم وبعد ما أتضايق شوية بفكر في إن ربنا بيبقى عايز يقولنا أنه مش هيرضالنا بالناس اللي مش عجبانا دي وإن شاء الله هيكرمنا بحد أحسن.

ساعات لما بصادف موقف زي اللي انتي صادفتيه إنك تشوفي حد كان متقدملك ومعاه حاليا زوجه وأولاد ...ساعات بفكر إن يارتني كنت فكرت كويس وقتها أو ضحيت شوية بس برجع وأقول "ما أصابك ما كان ليخطئك وما أخطأك ما كان ليصيبك"
وأكيد ربنا مقدر لينا إن شاء الله خير وحد أحسن كتير بس في الوقت المناسب.
ربنا يكرمنا جميعا ومعلش طولت عليكي.

سندباد said...

الدنيا أقدار...وخصوصا في الجواز

على أي, هو أخد نصيبه وإن شاء الله تسعدين بلقاء شريك حياتك في أقرب الآجال

على فكرة, إنت تنفعي تكوني مدرسة من النوع الرفيع
:)))

ليلة سعيدة بعيدة عن ذكريات الماضي

Bride Zone said...

احنا كلنا عارفين انها حكمة الله وإرادته ولكن السؤال البايخ الذي يتكرر في كل مناسبة.. هو السبب في التطفيش.. وهو السبب في إننا أحياناً بننسى أنها أقدار وقسمة ونصيب..
الرجل العربي يعتقد أنه بزواجه من المرأة يمتلك حق تغييرها كما يشاء ويرفض أن يفهم أن المرأة كيان مستقل له عقل يفكر به ويختار به طريقه في الحياة..

والمتاعيس التانيين جايين في السكة ما تخافش :)

الف تحية لك..

ـــــــــــــــــــــــــ

اختي جست..
سعدت بمرورك من جديد والبلوق كلو حلال عليكي تطولي زي مانتي عايزة :)
قصة اني اقبل شخص على مضض دي.. من قناعة شخصية ان لو الشخص مافيهوش عيب في دينه واخلاقه مابقدرش ارفضه.. بخاف ربنا يعاقبني ويكون نصيبي واحد سيء وانا ماكونش عارفة..
انا بمشي في الموضوع وببتركه لتسهيل رب العالمين يتممه او ينهيه لحكمة.. ومادام صليت استخارة خلاص بحاول مش ازعل نفسي كتير عشان عارفة لو كان بالموضوع خير ربنا كان حيتممه..
الف حمد وشكر ليك يارب..
ان شاء الله النصيب الجاي يكون افضل من اللي راح..

نورتي المدونة وما تبقيش تغيبي :)

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

انا بكره التدريس يا سندباد!
تف من بؤك يا شيخ!
وبعدين كلامك فيه نوع من التريقة الخفية صح ولا انا غلطانة..؟
:)

صاحب البوابــة said...

مدونة جميلة

وموضوع قيم

تحياتي لكِ عزيزتي

Bride Zone said...

الفاضل صاحب البوابة..

زيارة مفاجأة من شخصك الكريم لمدونتي المتواضعة..
سرني أنها أعجبتك..
لك مني كل التحايا وللإخوان المسلمين كل التقدير..

شكراً لمرورك

khaled said...

ربنا يوفقك
انتى خير كتير

Anonymous said...

رغم اعتبار الكثيرين ان تلك المدونة تعبيرات شخصية ،،او مذكرات ، لكني اجزم بانها تتحدث عن لسان حال الكثيرات
انتي تنطقين بما لا ينطقه احد
تحياتي ... بالتوفيق
ميمي
http://mimayaa.blogspot.com/

Bride Zone said...

شكراً عزيزتي ميمي على اطرائك الرقيق..
وشكراً لمرورك بمقالاتي القديمة وقراءتها..
أشكرك من الأعماق على تواجدك الساحر..

لا عدمناك..