Buy Makeup Geek products!

Monday, 3 August 2009

على الدنيا السلام

رغم إنشغالي هذه الأيام بأمور الدراسة كثيراً إلا أنني لم استطع نسيان هذا الموقف وانتشاله من ذاكرتي
موظفة الاستقبال بالمبنى الذي أسكن به تعتنق الديانة اليهودية.. مررت منذ أيام بغرفة الاستقبال فإذا بها تقول لي وهي تضحك.. لقد تقدم لي خاطب مسلم من دولة عربية.. هي تعلم جيداً أنني عربية مسلمة وأن علاقة المسلمين باليهود ليست محط تساؤل عندما يتعلق الأمر بالعلاقات الشخصية... لم أستطع أن أخفي علامة التعجب عن تقاسيم وجهي.. فأكملت إنه يمتهن التعليم.. المعلمون ناس لطيفون وهو شخص جيد.. ابتلعت ريقي وقلت لها وهل وافقتِ على الارتباط به؟ أجابتني بالنفي.. أخبرتني أنها تقدر هذا الطلب من شخص متعلم مثله ولكنها كرهت منه أمراً ما... قالت لم يعجبني أنه يذكر زوجته بسوء أمامي ويقول أنه سوف يقوم بتطليقها.. لقد أخبرني أيضاً أنه سيتقدم بطلب لي للزيارة بلده ولكنه يرغب في العيش هنا في بريطانيا... غصة مرت بحلقي.. أهكذا أصبح حالنا؟ فتياتنا يعانين من العنوسة وشبابنا يعرض الزواج على بنات اليهود.. وبينما تنام الزوجة المسكينة كل ليلة بحسرة على فراق زوجها المصون فإنه هنا يتحدث عنها بكل ما هو قبيح أمام الغير طلباً لود غيرها!
ما يزيد الأمر سوءاً هو أنه طبقاً للديانة اليهودية فإن الأبناء يتبعون الأم في ديانتهم لا الأب.. فإذان كانت الأم يهودية فإن الأبناء يكونون كذلك.. وأتمنى ألا يأتي اليوم الذي نجد فيه أشخاص يهوديي الديناة باسماء مثل كوهين محمد وجاكوب عبدالله !
أتمنى أن يكون شبابنا أكثر علماً بنتاج مثل تلك الأفعال اللامسئولة وأكثر تقديراً لما يمكن أن تئول إليه هذه الأمور..!
أسأل الله لي ولهم الهداية والثبات.. ولكم مني أرق التحايا..
برايتون - بريطانيا

2 comments:

A.SAMIR said...

لا نستطيع تعميم ما فعله هذا الشخص على كل او حتى معظم شباب العرب و المسلمين
انما هي حالة فردية من شخص انتهازي و عفوا قليل الاصل
تحياتي

Gasi said...

بالفعل على الدنيا السلام ..
وهذا الكلام ليس من منطلق ردة فعلي على هذا الشات
ولكن من مااشاهده من مواقف يشيب لها الرأس
عسى الله ان يهدي الجميع